Health

فاوتشي يضرب بشأن وقف انتشار الوباء بحديث عن “كمامتين”

فيما يبدو أن كبير خبراء الأمراض المعدية بالولايات المتحدة أنتوني فاوتشي، لم ينته بعد من أي دراسات جديدة تأتي بجديد عن تفشي فيروس كورونا المستجد حول العالم قد تفيد بإنهاء مأساته، فلجأ إلى حديث مكرر استخدم فيه المنطق هذه المرة.

فقد أوضح فاوتشي، أن ارتداء كمامتين في آن واحد قد يكون أكثر فاعلية لوقف انتشار فيروس كورونا.

هذا منطقي!

وعندما سئل عما إذا كان القناع المزدوج أو استخدام قناع N95 يحدث فرقا، اعتبر أنه من المحتمل أن يحدث ذلك، قائلاً: “إذا كان لديك غطاء بطبقة واحدة ووضعت طبقة أخرى عليه، فمن المنطقي أنه من المحتمل أن يكون أكثر فاعلية، وهذا هو السبب في أنك ترى الأشخاص إما يقومون بارتداء كمامتين معا أو صنع نسخة من قناع N95”.

الجدير ذكره أن فاوتشي لطالما أكد على ضرورة ارتداء الكمامة، وشدد خلال الأشهر الماضية على ضرورة إجبار الأميركيين بالقناع حال لم يلتزموا بارتدائه.

وكان المسؤول ذاته قد ذكر في سبتمبر/أيلول من العام الماضي، أن الارتداء العام للأقنعة الطبية قد لا ينجح، بسبب صعوبات في التنفيذ، مشدداً على أنه وفي حال وافق الجميع على ارتداء الكمامة فسيكون ذلك رائعاً.

طبقتان أو أكثر

يشار إلى أن المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها باتت توصي الأشخاص بارتداء الكمامة في الأماكن العامة وفي أي مكان يتواجدون فيه مع أشخاص آخرين.

ولفتت المؤسسة إلى أنه يجب على الأشخاص ارتداء أقنعة تحتوي على طبقتين أو أكثر من القماش تتناسب بشكل مريح مع الأنف والفم.

يذكر أن العالم يواجه منذ عام وأكثر، أزمة صحية مزمنة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19″، الذي بدأ انتشاره من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر كبيرة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

.


Source: Alarabiya

Tags
Show More

Related Articles

Back to top button
Close
Close